من عُمان

محافظة جنوب الشرقية .. المحطة الثالثة لمشروع “كل عُمان”

صور : سعيد القلهاتي

استضافت محافظة جنوب الشرقية اليوم الإثنين اللقاء التعريفي الثالث لرؤية عُمان 2040 والذي تنظّمه وحدة متابعة تنفيذ رؤية عُمان 2040 بالتعاون مع المحافظة ضمن مشروع زيارة محافظات سلطنة عُمان “كل عُمان”، ويستمر على مدى ثلاثة أيام.
وتضمن حفل تدشين اللقاء، الذي جاء تحت رعاية سعادة الدكتور يحيى بن بدر بن مالك المعولي محافظ جنوب الشرقية وبحضور عدد من المكرمين أعضاء مجلس الدولة وأًصحاب السعادة أعضاء مجلس الشورى وولاة محافظة جنوب الشرقية ومسؤولي عدد من الجهات الحكومية بالمحافظة، كلمة لسعادة الدكتور المحافظ أبرز فيها أهمية مشروع كل عُمان في تعميق المعرفة برؤية عُمان 2040 ومتابعة سير تنفيذها في المحافظات بعد أن دخلت حيز التطبيق الفعلي، وبدأت تؤتي ثمارها على أكثر من صعيد وفي أكثر من مجال.وأشار سعادته إلى أن الرؤية وكما شهدت مشاركة جميع أطياف المجتمع في بلورة محاورها وأولوياتها في مرحلة الإعداد، ها هي الآن ترسّخ ذات النهج في مرحلة التنفيذ ووفق منهج علمي مدروس يستعرض إيجابيات التطبيق للعمل على تعزيزها، ويقف عند الملاحظات لاقتراح السبل الكفيلة بمعالجتها، الأمر الذي يعظّم نتائج الرؤية البناءة على الوطن العزيز ومواطنيه الأوفياء.
وأوضح سعادته أن مشروع “كل عُمان” يشكّل إضافة مهمة للجهود الرامية إلى التنفيذ الدقيق لرؤية عُمان 2040 من خلال ما يشتمل عليه من جلسات تعريفية بالرؤية، وشرح لأولوية تنمية المحافظات والمدن المستدامة، وحلقات حول إعداد الخطط التنفيذية لمتابعة المشاريع وتبسيط الإجراءات باستخدام منهجية التحسين المستمر “لين”، علاوة على الالتقاء بطلبة التعليم العالي بالمحافظة، وأن كل هذا يمثّل دفعة إضافية للرؤية على مسارات التطبيق المنهجي المرتكز على الأسس العلمية الصحيحة، منوّهاً في هذا السياق بالأهمية الاستثنائية لمشروع “كل عُمان” في تمكين المحافظات وتعزيز دورها في تحقيق أهداف الرؤية ومساعدتها على النهوض بدورها بالشكل المطلوب والذي يحقق الفوائد المرجوة.
وأكد سعادة محافظ جنوب الشرقية حرص المحافظة على مواءمة خططها التنموية مع أولويات رؤية عُمان 2040، من خلال الشراكة الفاعلة والأدوار التكاملية مع مختلف الجهات الحكومية، تماشياً مع توجّهات الرؤية واستجابةً لمتطلباتها، والعمل على تحقيق التوظيف الأمثل لما تتميز به من ميزات نسبية، بالإضافة إلى السعي لجذب الاستثمارات واستقطاب المستثمرين من خلال تهيئة البيئة الاستثمارية الملائمة من أجل تحقيق التنمية المستدامة والمتوازنة للمحافظة.
ولفت سعادته إلى أنه وفي هذا الإطار تعمل المحافظة على استغلال ميزاتها النسبية المتمثلة في الاقتصاد الأزرق، كما تعمل على تمكين نهج اللامركزية وتعظيم العائد من الاستثمار بتوفير المزيد من الفرص الاستثمارية وبصورة تسهم في رفد اقتصاد المحافظة وإيجاد فرص عمل لأبنائها، مسلطاً الضوء على النتائج الواعدة لتطبيق المحافظة لأولويات رؤية عُمان 2040 وما حققته من إنجازات على الصعيد الوطني، حيث اختيرت المحافظة ضمن أفضل الوحدات الحكومية أداءً لمنظومة الإجادة المؤسسية للنصف الأول من عام 2023، وذلك من قبل وزارة العمل، كما تُوجّت بالمركز الأول في مسابقة ابتكار المحافظات، عن مشروعها المقدّم في مجال الغذاء عبر توظيف تقنيات الذكاء الاصطناعي لمكافحة حشرة سوسة النخيل باستخدام مبيد حشري حيوي، إضافة إلى التوقيع على بطاقة مستهدفات الرؤية بالمحافظة.
واختتم سعادته كلمته بالتعبير عن تطلّعه إلى أن يخرج مشروع “كل عُمان” في محافظة جنوب الشرقية بمخرجات تدعم مسيرة تنفيذ رؤية عُمان 2040، وتثري أطروحات محطاته في محافظات سلطنة عُمان الأخرى.
من جانبه أوضح المهندس عبدالله بن يوسف الحمادي مشرف عام أولوية تنمية المحافظات والمدن المستدامة بوحدة متابعة تنفيذ رؤية عُمان 2040 أن مشروع كل عُمان هو أحد أهم مشاريع برنامج المشاركة المجتمعية لرؤية عُمان 2040، والذي يسعى إلى تفعيل الشراكة والتمكين للإدارات المحلية في المحافظات في سبيل تحقيق أهداف رؤية عُمان 2040، عن طريق عقد مجموعة من الورش المعنية بإدارة المشاريع، وأخرى متعلقة بمنهجية التحسين المستمر “لين” والتي تنفّذ بالتعاون مع شركة تنمية نفط عُمان، كما سيكون للشباب نصيب من خلال اللقاء الذي سيُعقد مع طلبة مؤسسات التعليم العالي في المحافظة ومجموعة من الشباب المشاركين، بهدف إطلاعهم على جهود التنفيذ والاستماع إلى مقترحاتهم والإجابة على استفساراتهم.
وقبل هذا اللقاء في محافظة جنوب الشرقية، استكملت وحدة متابعة تنفيذ رؤية عُمان 2040 زيارة محافظتي البريمي وشمال الباطنة، وستواصل لقاءاتها التي تجوب جميع محافظات سلطنة عُمان ضمن مشروع “كل عُمان”.

لغات أخرى – Translate

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Verified by MonsterInsights